منتدى شعاع الإيمان

إذا أردت النجاح في حياتك الدينية و الدنيوية .. فأنت في المكان الصحيح
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  القرآن الكريم  المجموعاتالمجموعات  الفوتوشوب  اتصل بنا  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
أفضل الاعضاء هذا الشهر
آخر المشاركات
احصائيات سريعة
هذا المنتدى يتوفر على 482 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو dalel فمرحباً به.
أعضاؤنا قدموا 7753 مساهمة في هذا المنتدى , في 2964 موضوع

اهلا بك زائرنا الكريم

لأننا نعتز بك .. ولأننا نفخر بوجودك معنا.. نحن ندعوك للتسجيل معنا في منتدانا ولتكون أحد أفراد عائلتنا الودودة فهل ستقبل دعوتنا ؟ عملية التسجيل سهلة جدا ، تستغرق أقل من دقيقة

قصيدة الأعشى بن قيس في مدح رسول الله صلى الله عليه و سلم

حفظ البيانات
الرئيسيةالإنضمامنسيت كلمة المروربحثطلبات التصميم اتصل بنا

شاطر | 
 

 قصيدة الأعشى بن قيس في مدح رسول الله صلى الله عليه و سلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعالموضوع


عضو vip

عضو vip
معلومات إضافية
 احترامه لقوانين المنتدى احترامه لقوانين المنتدى :
الدولة الدولة : المغرب
الجنس الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1577
نقاط العضو نقاط العضو : 11
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 10/09/2015
العمر العمر : 19

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: قصيدة الأعشى بن قيس في مدح رسول الله صلى الله عليه و سلم    الأحد 18 أكتوبر - 19:18

قصيدة الأعشى بن قيس في مدح رسول الله صلى الله عليه و سلم 

قصيدة الأعشى بن قيس في مدح رسول الله صلى الله عليه و سلم 



110 110 110 110 110 110



القصيدة:
(1) مدخل
حال الأعشى مع الدَّهر
أَلَمْ تَغْتَمِضْ عَيْنَاكَ لَيْلَةَ أَرْمَدَا 
وَبِتَّ كَمَا بَاتَ السَّلِيمُ مُسَهَّدَا 
وَمَا ذَاكَ مِنْ عِشْقِ النِّسَاءِ وَإِنَّمَا 
تَنَاسَيْتَ قَبْلَ اليَوْمِ خُلَّةَ مَهْدَدَا 
وَلَكِنْ أَرَى الدَّهْرَ الَّذِي هُوَ خَائِنٌ 
إِذَا أَصْلَحَتْ كَفَّاي عَادَ فَأَفْسَدَا 
شَبَابٌ وَشَيْبٌ وَافْتِقَارٌ وَثَرْوَةٌ 
فَلِلَّهِ هَذَا الدَّهْرُ كَيْفَ تَرَدَّدَا 
وَمَا زِلْتُ أَبْغِي الْمَالَ مُذْ أَنَا يَافِعٌ 
وَلِيدًا وَكَهْلاً حِينَ شِبْتُ وَأَمْرَدَا 
وَأَبْتَذِلُ العِيسَ الْمَرَاقِيلَ تَغْتَلِي 
مَسَافَةَ مَا بَيْنَ النُّجَيْرِ فَصَرْخَدَا 
أَلاَ أَيُّهَذَا السَّائِلِي أَيْنَ يَمَّمَتْ 
فَإِنَّ لَهَا فِي أَهْلِ يَثْرِبَ مَوْعِدَا 
فَإِنْ تَسْأَلِي عَنِّي فَيَا رُبَّ سَائِلٍ 
حَفِيٍّ عَنِ الأَعْشَى بِهِ حَيْثُ أَصْعَدَا 
 
(2) وصف الناقة
فَأَمَّا إِذَا مَا أَدْلَجَتْ فَتَرَى لَهَا 
رَقِيبَيْنِ: جَدْيًا لاَ يَغِيبُ وَفَرْقَدَا 
وَفِيهَا إِذَا مَا هَجَّرَتْ عَجْرَفِيَّةٌ 
إِذَا خِلْتَ حِرْبَاءَ الظَّهِيرَةِ أَصْيَدَا 
أَجْدَّتْ بِرِجْلَيْهَا النَّجَاءَ وَرَاجَعَتْ 
يَدَاهَا خِنَافًا لَيِّنًا غَيْرَ أَحْرَدَا 
فَآلَيْتُ لاَ أَرْثِي لَهَا مِنْ كَلاَلَةٍ 
وَلاَ مِنْ حَفًى حَتَّى تَزُورَ مُحَمَّدَا 
 
(3) مدح وبيانٌ لخطوط الرسالة والتشريع
مَتَى مَا تُنِيخِي عِنْدَ بَابِ ابْنِ هَاشِمٍ 
تُرِيحِي وَتَلْقَيْ مِنْ فَوَاضِلِهِ نَدَى 
نَبِيٌّ يَرَى مَا لاَ يَرَوْنَ وَذِكْرُهُ 
أَغَارَ لَعَمْرِي فِي البِلاَدِ وَأَنْجَدَا 
لَهُ صَدَقَاتٌ مَا تَغِيبُ وَنَائِلٌ 
وَلَيْسَ عَطَاءُ اليَوْمِ مَانِعَهُ غَدَا 
أَجِدَّكَ لَمْ تَسْمَعْ وَصَاةَ مُحَمَّدٍ 
نَبِيِّ الإِلَهِ حَيْثُ أَوْصَى وَأَشْهَدَا 
إِذَا أَنْتَ لَمْ تَرْحَلْ بِزَادٍ مِنَ التُّقَى 
وَلاَقَيْتَ بَعْدَ الْمَوْتِ مَنْ قَدْ تَزَوَّدَا 
نَدِمْتَ عَلَى أَنْ لاَ تَكُونَ كَمِثْلِهِ 
فَتُرْصِدَ لِلمَوْتِ الَّذِي كَانَ أَرْصَدَا 
فَإِيَّاكَ وَالْمَيْتَاتِ لاَ تَقْرَبَنَّهَا 
وَلاَ تَأْخُذَنْ سَهْمًا حَدِيدًا لِتَفْصِدَا 
وَلاَ النُّصُبَ الْمَنْصُوبَ لاَ تَنْسُكَنَّهُ 
وَلاَ تَعْبُدِ الأَوْثَانَ وَاللهَ فَاعْبُدَا 
وَذَا الرَّحِمِ القُرْبَى فَلاَ تَقْطَعَنَّهُ 
لِعَاقِبَةٍ وَلاَ الأَسِيرَ الْمُقَيَّدَا 
وَصَلِّ عَلَى حِينِ العَشِيَّاتِ وَالضُّحَى 
وَلاَ تَحْمَدِ الشَّيْطَانَ وَاللهَ فَاحْمَدَا 
وَلاَ السَّائِلَ الْمَحْرُومَ لا تَتْرُكَنَّهُ 
لِعَاقِبَةٍ وَلاَ الأَسِيرَ الْمُقَيَّدَا 
وَلاَ تَسْخَرَنْ مِنْ بَائِسٍ ذِي ضَرَارَةٍ 
وَلاَ تَحْسَبَنَّ الْمَالَ لِلمَرْءِ مُخْلِدَا 
وَلا تَقْرَبَنَّ جَارَةً إِنَّ سِرَّهَا 
عَلَيْكَ حَرَامٌ فَانْكِحَنْ أَوْ تَأَبَّدَا
توقيع : الطريق نحو القمة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل


عضو vip

عضو vip
معلومات إضافية
 احترامه لقوانين المنتدى احترامه لقوانين المنتدى :
الدولة الدولة : المغرب
الجنس الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 672
نقاط العضو نقاط العضو : 13
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 10/03/2015
العمر العمر : 18

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة الأعشى بن قيس في مدح رسول الله صلى الله عليه و سلم    الأحد 25 أكتوبر - 12:28

101 101 101 101 101 101 101 

شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيد ♥


جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى ♥ 


ننتظر إبداعاتك الجميلة بفارغ الصبر
توقيع : فراس الأندلسي




لا تنسى التسجيل في المنتدى إذا استفدت من الموضوع و الرد عليه


من هنا لمراسلة الإدارة بأي رابط أو صورة لا تعمل أو بأي شيء آخر 




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصيدة الأعشى بن قيس في مدح رسول الله صلى الله عليه و سلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شعاع الإيمان :: أشعة أدبية و ثقافية ::   :: شعاع الأدب العام-